كيف تعيد لعبة Wolfenstein: Youngblood تشكيل نمط منظور الشخص الأول في السلسلة

وبعض الأشياء التي لم تغيرها المغامرة التعاونية الجديدة التي تدور أحداثها في الثمانينيات

 
 

1. إنها أولى المغامرات التعاونية للعبة Wolfenstein

بينما تلعب متقمصًا دور المحارب الوحيد BJ Blazkowicz في الأجزاء السابقة من السلسلة، تحظى Youngblood ببطلتين رئيسيتين جديدتين هما Jess وSoph ابنتا BJ التؤام. سواء كان يتم التحكم في نظيرك من قبل الذكاء الاصطناعي أو صديق عبر الإنترنت، فاللعبة بأكملها تعاونية. ما الذي يعنيه هذا في اللعب؟ ‏

القتال الاستراتيجي

توقَّع المزيد من الخيارات القتالية الاستراتيجية بينما تتعاون مع تؤامك لتقضِ على الخطر النازي. يمكن لإحدى التوأم أن تهاجم من الباب الأمامي في قتال مدجج بالأسلحة النارية، بينما تتسلل الأخرى من الخلف لتشتيت صفوف العدو والتغلب عليه. ‏

لعب فريق ثنائي

أعيدا إحياء أحدكما الآخر في خضم القتال، وتشاركا المحاولات الإضافية، وعززا احصائياتيكما مع إيماءات ‘Pep’ الجديدة (على سبيل المثال، يمكن أن تشير Jess لأختها Soph بإيماءة الإبهام إلى أعلى لتمدها بصحة مؤقتة) أو تعاونا معًا للتحكم في مجموعة أسلحة ضخمة مثل بندقية Tesla الفتاكة.

مغامرة حل ألغاز تعاونية

يوفر لعب بطلتين في الوقت نفسه كل أنواع الفرص المتاحة لحل الألغاز في هذه المغامرة التعاونية. تعاونا معًا لقلب الموازين وفتح الأبواب المغلقة والوصول إلى المواقع التي تبدو بعيدة المنال. ‏

 
 

2. بطلتان جديدتان

تعرف على ابنتي BJ الصغيرتين Jess وSoph الملقبتين بتؤام الرعب ومقاتلة المقاومة Anya Oliwa. منذ أن كانتا طفلتين في المهد في Wolfenstein The New Colossus، يعمل الأب والأم على تدريبهما لاستكمال معركة طرد النازية والانتصار فيها. وهذا أفضل، لأن BJ اختفى بين صفوف العدو وفي حاجة إلى أن يتم تعقبه.

كلتا البطلتان لهما شخصيتان مختلفتان، ولكن يمتلكان مجموعة القدرات نفسها. ستقوم بتخصيص مجموعتك في بداية اللعبة، ثم ستخصص كل ما يتعلق بالتوأم بينما تتقدم في اللعبة من خلال نظام شجرة مهارات شامل.

 
 

3. مجموعة جديدة قوية

تم تصميم مجموعة من العناصر الممتعة الجديدة منذ آخر مرة واجهت Third Reich، حيث تقع الأحداث بعد عقدين من مغامرة Wolfenstein الأخيرة من بين أهم المزايا الجديدة درع Chief القوي الذي يمتلكاه Jess وSoph، وهو زي مزود بتقنيات مستقبلية يمنحك مجموعة من المهاراتت، بما في ذلك:

  • :CLOAK‏ هل ترغب في التخفي؟ تسمح لك بذلة القوة بأن تصبح غير مرئي لفترات قصيرة وأن تهاجم أعدائك على حين غرة.
  • :POWER JUMP‏ تساعدك على الوصول إلى المناطق التي يصعب الوصول إليها عن طريق النقر مرتين على زر القفز لتعزيز قفزتك في الهواء.
  • :POWER SLAM‏ تقنية قتل مدمرة! اقضِ على الخطر النازي بالضربة القاضية فائقة السرعة في الوقت المناسب.
  • :CRUSH‏ باختصار، ستتيح لك هذه الميزة تسديد اللكمات بقوة مفرطة. حوِّل الأعداء تعساء الحظ إلى دخان قرمزي أو حطم الأبواب مسببًا وابلًا من الشظايا.
 
 

4. أجواء ثمانينيات جديدة

بعد المناوشات الافتتاحية في منطاد ما، تدور أحداث اللعبة في رؤية مشوشة ومفزعة لباريس في الثمانينيات. لم تعد العاصمة الفرنسية ذاتها التي تعرفها وتحبها. فلا وجود لأغاني Serge Gainsbourg، ولا لأزياء Jean-Paul Gaultier، ولا يوجد المعجنات الرائعة. لا يوجد إلا جحافل من النازيين عديمي الفائدة المتأنقين بالملابس الجلدية بينما يبحثون عن القتال فحسب.

إنه مكان مختلف عن الشوارع المتهالكة في أوروبا التي كان يسيطر عليها النازيون في ستينيات القرن الماضي والتي صورت في الألعاب السابقة،
حيث تقدم Youngblood رؤية وإحساس جديدين.

‏"يتمتع كل خصم وسلاح وأداة في اللعبة بمظهر جديد ليناسب طراز الريترو والخيال العلمي في الثمانينيات"‏


- Andreas Öjerfors، مصمم ألعاب خبير، MachineGames‏

 
 

5. مطور رئيسي جديد ذو منظور جديد

تلقت MachineGames الشركة المطورة الأساسية للسلسلة القليل من المساعدة هذه المرة من Arkane Studios، والتي تحتوي على الفريق الموهوب المطور للعبة ‏Dishonored‏ التي من نوع ألعاب التسلل. ويتضح تأثير الفريق الجديد على الفور:

  • تصميم مستوىات ممتد: بينما كانت توجَّهك ألعاب Wolfenstein السابقة إلى حد كبير من النقطة A إلى النقطة B، فإن مستويات Youngblood هي مناطق ضخمة توفر سبل عديدة لتحقيق هدفك. اكتشف لتحصل على مكافأتك. كما هو الحال في ألعاب Dishonored، تخفي المخابىء عناصر التقوية وبيض عيد الفصح وتفاصيل القصة الإضافية.
  • مهمام غير محدودة: باستثناء المراحل الافتتاحية والختامية، تتسم المهام بصعوبة متفاوتة ويمكن تنفيذها من أي مركز محوري بأي ترتيب تريده. يوجد نظام نقاط خبرة، لذلك قد تكون غير قادر على لعب بعض المهام في البداية!
  • العب بأسلوبك: الأسلحة قابلة للتخصيص بالكامل (ابحث عن غنائم لشراء الترقيات)، ويمكنك ترقية مجموعة أسلحتك القوية من خلال شجر المهارات بينما تتقدم في اللعبة، مما يسمح لك بتحديد أسلوب لعبك وتحسينه.

‏"ستجد معارك تبادل إطلاق النار والقتال القوي المميز لشركة MachineGames، وتصميم المستوىات غير المحدود الرائع المميز للمطور Arkane‏"‏


- Andreas Öjerfors، مصمم ألعاب خبير، MachineGames‏  ‏

 
 

6. تتوفر تجربة واقع افتراضي مكمِّلة

‏Wolfenstein: Cyberpilot لعبة مرافقة مستقلة على PlayStation VR تدور أحداثها في باريس قبل وقت قصير من وقوع أحداث Youngblood. ستحتاج إلى مساعدة المقاومة في الاستيلاء على مجموعة من أسلحة العدو القوية مستخدمًا مهاراتك في الاختراق، ثم ستنطلق عبر العاصمة الفرنسية للقضاء على الخطر النازي المحتل.

من المؤكد أنك لست بحاجة إلى لعب لعبة واحدة للاستمتاع بالأخرى، لكنها تشترك في قصص سردية مشتركة.

‏"عند لعب Youngblood، ستعرف عواقب أفعالك في Cyberpilot‏ على المدينة"‏
 ‏

- ‏Andreas Öjerfors, مصمم ألعاب خبير, MachineGames‏

 
 

وبعض الأشياء التي لم تغيرها Youngblood...

  1. جحافل النازيين الأشرار: عقد مختلف، لكن الفاشيين القدامى أنفسهم. أرسلهم للمعركة دون تحيز. ‏
  1. الروبوتات القاتلة العملاقة: ‏ هي ميزة أساسية أخرى في Wolfenstein، فهي روبوتات مسلحة بأحدث تقنيات ومتاحة بكامل عتادها، بما في ذلك روبوتات Panzerhunds التي تمت ترقيتها.‏
  1. أسلحة ضخمة: لن تشعر أنها لعبة Wolfenstein المعتادة دون الأسلحة الضخمة المدمرة، ويأتي إصدار Youngblood مزودًا بترسانة ضخمة تحت تصرفك.
  1. اللغة المرحة:‏ لا تزال تمتاز السلسلة بالطابع المرح المميز لها. إن الأمر لا يقتصر على مهارات BJ في قتل النازيين التي ورثها التوأم، بل يبدو أن استخدامه الإبداعي للغة الإنجليزية وراثي أيضًا ... ‏

‏"ما تزال تتسم اللعبة بالطابع المميز للسلسلة Wolfenstein. يمكنك امتلاك أسلحة فتاكة للقضاء على النازيين، بينما تحتفظ القصة بالموضوعات الخطيرة والشخصيات الرائعة وطابع الفكاهة السوداء "‏


- ‏Andreas Öjerfors, مصمم ألعاب خبير, MachineGames‏  ‏